قصة سكس محارم كيف ناكني اخي بعدما كان يتحرش بي و جعلني زوجته -الجزء الثانى


140
17 shares, 140 points

قصة سكس محارم كيف ناكني اخي بعدما كان يتحرش بي و جعلني زوجته -قصص جنس نيك محارم اخوات

انا كنت حكيت في قصتي عن كيف ناكني اخي و خلاني اذوب بين زبه بس في المرة السابقة ما كان ناكني اخي بعد و كان يحك زبه على طيزي و كسي لغاية ما يطلع اللبن من زبه و انا كنت اتجاوب مع اخي و لحظتها تركتو و رحت ما رديت عليه و بعد شوي لقيتو لابس و بدو يروح سالتو وين حكالي على الدكان… اترجيتو انو يشتريلي بس رفض…و لما حكالي احط ايدي اول و شووووي بس وبجيبلك كل شيء ومني انا وبصير اي شيء بدك ياه اجيبو .. انا بعد تردد وافقت وفعلا حط ايدو بس من فوق البجامه و بسرعه مع العلم انو ماما كانت بالبيت..سالني حلو حكيتلو لا وخلص يله جيبلي الشوكلاته…و فعلا جاب و انتهى الموضوع على هيك و كيف ناكني بسرعة كبيرة .وبعد هديك المره…صار عادي كل ما يشوفني يمسكني من تحت ويحط ايدو على المزح طبعا…وانا اضربو وازعل منو وضل هيك لفتره كتير طويله„,ومره اجاني بحكيلي عند صاحبي فلم في شغلات كتيره متل المجلات اللي عندي بس حقيقه مو كرتون„وبدي اجيبو عشان تراقبيلي وانا اتفرج…

وفعلا بعد فتره بابا و ماما كانو برات البيت„,راح بسرعه جابو و انا طلعت على البلكون اراقبلو الجو„و كل شوي اتفرج عليه شوي„و فعلا كان فلم او لمره بشوف متلو واحد و وحده مشلحين و عم يبوسو بعض و كان بلحسلها من تحت و انا اتصور كيف ناكني اخي و اتخيل زبه في كسي ..لما شافني اخوي حكالي تعي شوفي انا اجيت بس كنت متردده و قرفانه بصراحه من المنظر… المهم صرت اتفرج و شوي شوي بديت اخد على المناظر و اسال شويه اساله ليش هيك و كيف و طبعا اخوي يجاوبني و بسرعه وبكل وقاحه. و بس خلص الفلم بدى يحكيلي شفتي كيف كانت مبسوطه البنت لما هيك ينعمللهم و انا احكيلو كلو تمثيل وكذب, و بدا يقنعني انو لو خليتو يحط ايرو لفتره طويله انو رح يجيني شعور جميل و بجنن و لما صار هيك رح اصير خدام عندك لمدة شهر و اشتريلك شو ما بدك؟؟ حكيتلو بس دقيقه و هوه يحكي 5 دقايق و فعلا اتفقنا انو بس انا احكيلو بس و ما اجاني الشعور الغريب الحلو اللي بحكي عنو ينفذلي طلبي بس كيف ناكني كان بسرعة كبيرة . وهوه كان شرطو انو يحط ايده لمده 5 دقايق..و فعلا حكالي اقعدي على الكنبه و افتحي رجليكي وارتحي„انا بديت اطاوعو لاني متاكده من كل كلامه انو كذب…و حط ايدي على كسي طبعا من فوق بنطلون البجامه و بدى يحرك و كل شوي يسالني حلو و انا احكيلو لا و خلص يله وقف و هوه يكمل وانا بعد فتره فعلا حبيت اللعب بس كنت خايفه و مو مرتاحه للي عم يصير.. بس فعلا كان جميل الشعور و مشان هيك بطلت احكيلو خلص بس صرت احكيلو اول احلى و هوه عرف انو بديت اتجاوب معو..حكالي طب تعي نامي على سريرك و انا متاكد بنص دقيقه رح يجيكي الشعور الحلو„و رديت عليه و رحت غرفتي ونمت على السرير….بعدين حكالي خليني احط ايدي من جوا انا رفضت و قمت بسرعه و استغربت كيف ناكني اخي في تلك الدقائق …حكالي خلص ارجعي متل ما كنتي وانا رفضت ومو عارفه ليش خفت كتيييير..

المهم انا تركتو و طلعت خارج الغرفه وهو لحقني و حكالي خاص تعالي متل اول و ما بحط ايدي من جوه و انا متردده ما بين ارجع و اكمل لانو فعلا كان شعور جميل و هوه يلعبلي من تحت و ما بين اني خايفه انو يصير شيء مو كويس و لفت نظري كمان انو ايرو كان بارز كتير من تحت بنطلون بجامتو لدرجه خوفتني اكتر,و تركتو و دخلت على الحمام و انا مرتبكه و مو عارفه شو مالي و كيف ناكني و كان ناوي على ادخال زبه في طيزي او كسي و حاسه جسمي تعبان وقلبي دقاتو سريعه و عاليه, و قررت انو اعمل اللي هوه كان يعملو الي بس بايدي انا,و فعلا بديت احرك ايدي متل ما كان يحركها بس الشعور كان عادي جدا كاني بحك بايدي او برجلي يعني ما كنت مستمتعه متل ما كان هوه يعملي و هوه صار كل شوي يدق على الباب و خوفني و يحكيلي رح يطلعلك وحش ومن هالحكي,وانا بسبب اللي كنت فيه ما كنت واعيه شو بحكي وبعد فتره قررت انو اشطف حالي و اطلع من الحمام لاني حسيت انو مليت من هالشغله و ما عم يجيني اي شعور متل ما كان يحكي ,و فعلا بديت اشطف و اول ما بدت المي القوي تضرب بكسي حسيت فعلا بشعور جميل عمري ما شعرت فيه مع اني كتير كنت اتشطف بس المره هاي مختلفه تماما و ضليت مركزه المي القويه على كسي وبديت استرخي واحس بشعور غريب و جميل ما بدي ينتهي وبنفس الوقت بدي ارتاح و مو عارفه شو اللي كان بصيرلي و لا كيف ناكني اخي و علمني الجنس يومها . مع العلم انو لسه ما جبت ضهري مع اني ما كنت بعرف شو الضهر وكل هالخرابيط تبعت الشباب, المهم تفاجئت باخوي بدق الباب علي و بحكيلي انا عارف شو بتعملي انا شايفك من تحت الباب,و طلع بتفرج من تحن الباب بمرايه عاكسه و انا سكرت المي و طلعت بره و انا ابكي بحر و قهر و حلفت انو غير احكي لماما عن كل اشي عملو,و كيف ناكني يومها و حكالي احكي وانا مو خايف وانا رح احكي كمان عنك و انك تفرجتي معي فلم مو كويس و كنت تراقبيلي وكمان ما رح اقعد معك ورح اضل اتركك لحالك,

وتركني وراح ودخل غرفتو وانا اترجي فيه انو يطلع وما يتركني وهوه مطنشني لما انفجرت من العياط وحكيتلو خلص ما بجيب سيره لحد و عاهدته اني ماراح احكي كيف ناكني و قلت له رح اعمل شو ما بدك, بعد شوي فتحلي الباب و مسكني من ايدي و دخلني غرفتو وحكالي خلص و انا كمان ما رح اتركك الحق علي انو انا اللي كنت خايف عليكي انا فكرتك انك اغمى عليكي و المي فاتحه لحالها عشان هيك اتفرجت عليكي من تحت الباب. انا طبعا ما صدقتو لانو اخوي وقح و بتوقع منو اي شيء. و صار يسالني ويحلفني انو كيف كان الشعور وهوه يعملي اول وضلو يلح علي بالسؤال لما حكيتلو عادي يعني حلو و مو حلو,حكالي كذابه احكي الصح وخلص ما بسالك مره تانيه قلتلو حلو شوي بس ما بدي خلص,قلي طب ليش كنتي تعملي بالمي لحالك حكيتلو والله ما كنت بعمل كنت بشطف حالي متل كل مره,المهم ضلينا ما بين كذابه وكذاب لما زهقت وحكيتلو والله حلو بس خلص ما بدي مره تانيه لاني تعبت من هالشيء كتير حكالي طب اجاكي شعور حلو قلتلو والله ما اجاني اشي ورح تنفذ اللي حكيتلي عنو. قلي ماشي بس رح اعملك هالمره وبس وعمري ما بعملك مره تانيه وخلص و كنات هذي قصتي كيف ناكني اخي و علمني النيك و الجنس




 


ما هي ردة فعلك ؟

ممل ممل
0
ممل
رائع رائع
1
رائع
ساخن ساخن
0
ساخن
مضحك مضحك
0
مضحك
رهيب رهيب
0
رهيب
مثير مثير
0
مثير
عنيف عنيف
0
عنيف

0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *