قصص سكس عشاق - فرشت صاحبتي المربربة في شقتي ونكت طيزها
قصص سكس عشاق - فرشت صاحبتي المربربة في شقتي ونكت طيزها

قصص سكس عشاق – فرشت صاحبتي المربربة في شقتي ونكت طيزها


100
32 shares, 100 points

كان عندي وقتها 17 سنة .
و هي كان عندها كمان 17 سنة يعني من عمري تمام . بيضه و شعرها اصفر و طيزها كبيره و صدرها قد البرتقاله
كنت لوحدي في البيت و جت لي . كان التكييف شغال شلتها و دخلنا السرير.
فضلت ابوس في شفايفها كتير و العب في طيزها و ابعبصها براحة .
بدات تتاوي و تشدني في حضنها جامد .
بدات امسك صدرها و العب فيه . راحت قلعالي التيشرت و البادي.
و بدات امص صدرها و الحلمة بلساني بقت تصرخ و تتلوي و تنزل ميه من كسها .
و فضلت ابوس في شفايفها .
قامت تمص زبي و كانت اول مره تمص . و شفايفها كانت بتحضن زبي لحد ما وقف.
قلعتها البنطلون و الكلوت و نيمتها علي بطنها . بدات امصمص و ابوس في طيزها و رحت عالخرم
بدات الحس خرم طيزها الضيق الاحمر . لحد ما هاجت عالاخر . مرضتش افتحها قلت امتعها بس
ركبت عليها و حكيت زبري المبلول علي خرم طيزها المبلول بدات تتلوي و تتاوي.
حطيت الراس بس في طيزها . بدات تتشكل زي الملبن في ايدي و تتشرمط و تقولي اااااه
بدات احرك براحة اوي و انا حاضنها و نايم فوقيها و بلعب في صدرها .
و كنت مكيفها عالاخر لحد ما بدات تنزلهم عالسرير .
عرفت انها علي اخرها . بدات انيك اسرع شوية و افتح طيزها البكر .
كانت كتكوتة تحتيا و قطة مغمضه . و انا ببص لشفايفها اللي حضنت زبي و متعته .
لحد ما قربت أجيب . رحت قافس فيها جامد راحت ماسكه عضلاتي . و رحت ناطر لبني
في طيزها و فضلت تشفط في لبني جوة طيزهة لحد اخر نقطة . قالت لي متطلعوش بصوت حنين .
اااااه ..
فضلت راكبها 10 دقايق لحد ما زبي قام تاني.
رحت مطلعه و بدات الاعبها تاني لحد ما سخنت .
نمت علي ضهري و فضلت تبوس في شفايفي و هي فوقي و ماسكة بتاعي بتلعب فيه
و انا صوابعي في طيزها . لحد ما نزلت لبني تاني و هي بتتفرج علي زبي و هو بينزل
و اختفت من حياتي بعدها بفتره و كان نفسي انيكها تاني


ما هي ردة فعلك ؟

ممل ممل
5
ممل
رائع رائع
3
رائع
ساخن ساخن
2
ساخن
مضحك مضحك
8
مضحك
رهيب رهيب
3
رهيب
مثير مثير
5
مثير
عنيف عنيف
6
عنيف

2 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *